الكركمين, اهم فوائده, جرعته و تحذيرات استخدامه

الكركمين, اهم فوائده, جرعته و تحذيرات استخدامه
67
0 تعليق
Dr. Mohamed abdelmoniem

    للكركمين فوائد عديدة على صحة الإنسان, ذلك ما اكدته العديد من الابحاث العلمية, سنتناول في هذا الموضوع على موقع علاجات صيدلية, اهم تلك الفوائد, وما تناولته احدث الابحاث.

    ما هو الكركمين ؟


    • الكركمين هي المادة النشطة في الكركم, والذي يعطي التوابل لونها الأصفر المميز, الكركم موطنه الأصلي جنوب شرق أسيا, وينمو أيضآ في الهند.
    • الكركم له العديد من الفوائد الصحية, حيث يعود استخدامه كدواء إلى العصور القديمة, وفي العصور الحديثة, حيث أكدت الأبحاث الحديثة بعض هذه الفوائد الصحية وساعدت في إظهار الآليات البيولوجية الكامنة وراءها, حيث أظهرت الأبحاث أن للكركمين خصائص مضادة للالتهابات, وخصائص مضادة للأكسدة, والعديد من الفوائد الأخرى الملحوظة للجسم.
    • فوائد الفلفل الأسود على زيادة مفعول الكركمين: يمكن زيادة إمتصاص ومفعول الكركمين عن طريق إضافة (الفلفل الأسود) الى الكركم, أو تناول مكمل غذائي يحتوي على الكركمين مع الفلفل الأسود, حيث يوجد مركب نشط في الفلفل الأسود يسمى “بيبيرين” , والذي أثبتت الدراسات الحديثة أن البيبيرين يزيد من إمتصاص الكركمين ويزيد من فعاليته بنسبة كبيرة جدآ قد تصل الى 2000% مفعولة.

    ما هي أهم فوائد الكركمين ؟


    ملحوظة هامة: هناك حاجة إلى مزيد من الأبحاث لإثبات العديد من فوائد للكركمين لصحة الجسم بشكل عام, لذلك يجب عليك استشارة الطبيب المختص قبل البدء أو تغيير أي أدوية قد تتناوله.


    تتضمن بعض الفوائد الصحية للكركمين ما يلي:

    (1) تخفيف أعراض التهاب المفاصل:


    لقد أثبتت الدراسات أن الكركمين يساعد في علاج إلتهاب المفاصل, والأعراض المؤلمة للإلتهاب المفاصل والعظام, هذا يرجع في جزء كبير منه إلى خصائصه المضادة للالتهابات, بالجرعة الصحيحة, قد يكون الكركمين علاجآ مضادآ للإلتهابات أكثر فعالية من الأدوية الشائعة لمكافحة الالتهاب.

    (2) الكركمين ودعم صحة العظام :


    • أظهرت الأبحاث أن الكركمين قد يساعد في تخفيف أعراض هشاشة العظام, بفضل خصائصه القوية المضادة للالتهابات, قد يكون الكركمين خيار علاجي آمن وفعالآ على المدى الطويل للأشخاص الذين يعانون من هشاشة العظام.
    • ومع ذلك هناك حاجة إلى مزيد من الأبحاث لتأكيد فعالية الكركمين في علاج هشاشة العظام.

    (3) الكركمين ودعم صحة العين :


    أظهرت العديد من الدراسات أن الكركمين قد يكون عامل مساعد للحفاظ على صحة العين وعلاج بعض أمراض العيون, بما فيها اضطرابات العين الالتهابية,

    (4) المساعد في علاج الحساسية الموسمية :


    قد يساعد الكركمين في تقليل حمى القش أو أعراض الحساسية الموسمية الأخرى, وهذا يشمل العطس والحكة وسيلان الأنف والاحتقان.

    (5) الكركمين في الحماية من أمراض القلب :


    • أظهرت دراسة سابقة أن الكركمين قد يحسن وظيفة البطانة, أو صحة الغشاء الرقيق الذي يغطي داخل القلب والأوعية الدموية, حيث قد يساعد الكركمين في الحماية من احتمالية الإصابة بأمراض القلب.
    • ومع ذلك هناك حاجة إلى مزيد من الأبحاث لتأكيد فعالية الكركمين في دعم صحة القلب.

    (6) دعم الذاكرة والحماية من الزهايمر :


    • قد يساعد الكركم في الحماية من مرض الزهايمر, عن طريق زيادة مستويات عامل التغذية العصبية المشتق من الدماغ (بي دي ان إف (BDNF)), وهو بروتين موجود في الدماغ والحبل الشوكي يلعب دور رئيسي في الحفاظ على صحة الخلايا العصبية, وكذلك تنظيم الاتصال بين الخلايا العصبية ، وهو أمر بالغ الأهمية للذاكرة.
    • ونظرآ لأن اضطرابات الدماغ الشائعة مثل مرض الزهايمر ترتبط بمستويات منخفضة من بروتين (بي دي ان إف (BDNF)), فقد يساعد الكركمين على الحماية أو تأخير الزهايمر.
    • ومع ذلك هناك حاجة إلى مزيد من الأبحاث لتأكيد فعالية الكركمين في الوقاية من أمراض الدماغ الشائعة وعلاجها.
    • قد يساعد في تحسين الوظائف الإدراكية للمخ بشكل عام مثل التركيز والذاكرة والإنتباه.

    (7) قد يلعب الكركمين دورآ في علاج الاكتئاب :


    • مثل مرض الزهايمر, يرتبط الإكتئاب بمستويات أقل من بروتين (بي دي ان إف (BDNF)), بفضل قدرة الكركمين على زيادة مستويات (بي دي ان إف (BDNF)), يعتبر كمضاد فعال للاكتئاب.
    • ومع ذلك ، لا يفهم العلماء تمامآ دور الكركم والكركمين في علاج الإكتئاب, وهناك حاجة إلى مزيد من الابحاث على البشر للتأكد من أنه علاج أمن وفعال, يجب عليك استشارة الطبيب المختص قبل البدء أو تغيير أي أدوية قد تتناوله.
    • كذلك مفيد في تحسين المزاج العام.

    (8) الكركمين قد يحسن صحة الجلد :


    • بفضل خصائصه المضادة للالتهابات والميكروبات ومضادات الأكسدة, قد يكون الكركم علاجآ فعالآ لمجموعة متنوعة من الأمراض الجلدية, بما في ذلك حب الشباب, والأكزيما (التهاب الجلد التأتبي), والصدفية ومع ذلك, لا يوجد بحث قوي.
    • ولكن بفضل قدرة الكركمين على محاربة الالتهاب, وحماية جسمك من الجذور الحرة, كمضاد للأكسدة قوي, قد يكون الكركمين فعال في محاربة التجاعيد المبكرة, وزيادة نضارة البشرة.

    (9) الكركمين وخفض مستويات السكر :


    • الكثير من الأبحاث تحدثت عن دور الكركمين في خفض مستوى السكر في الدم, ومع ذلك, لا يفهم العلماء تمامآ دور الكركمين في تخفيض مستوى السكر, وهناك حاجة إلى مزيد من البحث لإثبات ذلك الأمر.

    (10) الكركمين والتخسيس :


    • تشير الدراسات إلى أن الكركمين, قد يزيد من فقدان الوزن لدى الأشخاص الذين يعانون من متلازمة التمثيل الغذائي بنسبة 5% تقريبآ إذا تناولت في حدود 500 مجم مع 5 مجم من البيبيرين مرتين يوميآ.
    • يمكن أن يمنع الكركمين نمو الأنسجة الدهنية, كما يمكن أن يساعد في إنقاص الوزن عن طريق تنظيم مستويات السكر وزيادة منع مقاومة الأنسولين.
    • كذلك يمكن أن يزيد الكركمين من معدل الأيض مما يساعد على حرق السعرات الحرارية بشكل أسرع في الجسم, مما يساعد على تقليل دهون الجسم.

    (11) الكركمين وتحسين وظائف الكبد :


    • أظهرت نتائج بعض الدراسات أن الكركمين يساعد على منع تسمم الكبد, ويمكن قياس مستويات أقل من ألانين أمينوترانسفيراز (ALT) وأسبارتات أمينوترانسفيراز (AST) وإنزيمات الفوسفاتيز القلوية (ALP).
    • كذلك قد يلعب الكركمين, دورآ في علاج مرض الكبد الدهني غير الكحولي, قد يساعد الكركم في تقليل الالتهاب ، وهو أحد الأعراض الرئيسية لمرض الكبد الدهني غير الكحولي.
    • ومع ذلك هناك حاجة إلى مزيد من الأبحاث لتأكيد فعالية الكركمين مع امراض الكبد.

    (11) دعم مناعة الجسم :


    العديد من الأبحاث تناولت دور الكركمين في زيادة مناعة الجسم.

    تنويه: لا يعتبر هذا المنتج للتشخيص أو العلاج أو مانع للمرض ولا يعتبر بديل لنظام غذائي متوازن واسلوب حياة صحي.

    ما هي جرعة الكركمين ؟


    • لا تتوفر معايير محددة للجرعة المناسبة للكركمين, يمكن تناول الكركمين عن طريق الأطعمة المليئة بالكركم, وكذلك من خلال المكملات الغذائية التي تحتوي على الكركمين, ومع ذلك, من المهم التحدث إلى مقدم الرعاية الصحية قبل تناول أي مكملات غذائية.
    • الجرعة الموصى بها يجب أن تكون خليط من الكوركمين مع بيبرين (الفلفل الاسود) لزيادة مفعول الكوركمين, وتكون في حدود النسب التالية (من 500 مجم الى 1000 مجم كوركمين) مع (من 5 الى 10 مجم بيبرين), وذلك في التجارب السريرية لتقييم التأثيرات كمضاد للالتهابات ومضاد للأكسدة.
    • يفضل تناول الكوركمين مع الوجبات لتحقيق إمتصاص أفضل.

    ما هي موانع و تحذيرات إستخدام الكركمين ؟


    • يمنع استخدامه إذا كانت تعاني من الحساسية لأي من مكونات الكركمين.
    • الكركمين, قد يزيد من سيولة الدم, لذلك يجب إستشارة الطبيب قبل إستخدام الكركمين مع أدوية السيولة, مضادات التخثر.
    • تجنبي استخدامه أثناء الحمل والرضاعة بسبب التأثيرات المنشطة للرحم والمطمث.
    • لا يجب استخدام الكركمين في المرضى الذين يعانون من حصوات المرارة أو القناة الصفراوية أو انسداد الممر.
    • في العديد من الأبحاث تشير الى دور الكركمين في خفض سكر الدم, لذلك وجب مراقبة تركيز السكر في الدم أثناء إستخدام الكركمين.

    هل يوجد أثار جانبية للكركمين ؟


    هناك عدد قليل جدآ من الأثار الجانبية أو المخاطر الصحية المعروفة المرتبطة بالكركمين, ومع ذلك, في دراسة شملت المشاركين تناول جرعات عالية للغاية من الكركمين, أبلغ البعض عن الإسهال والصداع والغثيان والبراز الأصفر.

    طالع أيضآ.. دواء ليمتلس تورميريك Limitless Turmeric بخلاصة الكركمين.

    Data sources & References


    (مصادة بعض الأبحاث):

    https://www.drugs.com/npp/turmeric.html


    موقع علاجات صيدلية غير مسؤول عن تناول أي دواء بدون استشارة الطبيب او الصيدلي المختص, هناك حاجة إلى مزيد من الأبحاث لإثبات العديد من فوائد للكركمين لصحة الجسم بشكل عام, لذلك يجب عليك استشارة الطبيب المختص قبل البدء أو تغيير أي أدوية قد تتناوله.

    في حالة وجود استفسار أو سؤال عن هذا الدواء نتشرف بإستقبال تعليقاتكم أسفل المقال عبر موقع “علاجات صيدلية” 3lagat.com

    اترك تعليق

    الادوية بالحروف

    a
    b
    c
    d
    e
    f
    g
    h
    i
    j
    k
    l
    m
    n
    o
    p
    q
    r
    s
    t
    u
    v
    w
    x
    y
    z

    الأدوية حسب الإستخدام